البحث الشامل غير مفعل
تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

صورة شخصية

 الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات وبتوفيقه تتحقق المكرمات والصلاة والسلام على النبي محمد الموصوف بأحسن الصفات وعلى آله وصحبه أجمعين.

 إنه لإحساس بالفخر والاعتزاز ممزوج بسرور بالغ وسعادة عميقة أن أسطر هذه الكلمات مع نهاية عام حافل وبداية عام مشرق بإذن الله، فها هي الأيام تمضي بنا ونجوم ميار تزداد تلألؤاً وبريقاً بكوادرها التعليمية وأبنائها الطلبة؛ ومع كل إشراقة تردد نشيد النجاح الذي كان لهذا العام عنواناً يحمل بين طياته آمال وطموحات وإنجازات لهمم عانقت السماء وتزينت بعلم الواثقين وأخلاق الصالحين وثقة المربين.

 في ميار ... أبدعنا لوحتنا الخاصة وفي يد كل منّا ريشة فنّان فامتزجت ألواننا وتلاقت أرواحنا وعقولنا في انسجام أبدع انجازاتنا، فكانت ملونة بألوان الطيف الجميلة بجمال كل من رسموها من إداريين ومعلمين وطلبة وأولياء الأمور. وما كانت هذه النجاحات لتتحقق لولا مجموعة من الجهود هيأت لذلك كله، فمن بيئة مدرسية تربوية آمنة مجهزة بكل أسباب النجاح، يقود المسيرة فيها إداريون تربويون ومعلمون ومعلمات أتقنوا فن صناعة الإنسان، وآباء وأمهات عززوا مسيرة أبنائهم وبناتهم فتوحدت الجهود وانسجمت الرؤى لتصنع التميّز الذي نريد فهنيئاً لنا جميعاً ما وصلنا إليه وهنيئاً لنا كذلك ما نصبو إليه من تقدم وإنجاز بعزيمة العاملين وإخلاصهم لرسالة الأنبياء التي يحملونها بين ضلوعهم.

 منذ أن تحمّلنا مسؤولية هذا الصرح التربوي الرائد أخذنا بأسباب النجاح ... وبفضل من الله كانت أهدافنا واضحة ورؤيتنا سديدة ورسالتنا سامية، فتحقق الكثير مما تطلعنا إليه وعملنا لأجل تحقيقه ... ولا يزال أمامنا الكثير من التطلعات التي نخطو نحوها بخطوات واثقة متوائمة مع المستجدات المتلاحقة على الصعيدين الدولي والوطني، فمن برنامج وطني متكامل ... منسجم مع فلسفة التربية والتعليم ... إلى برامج دولية معتمدة من أعرق الجامعات البريطانية والأمريكية ... منفتحة على أحدث ما توصل إليه العلم الحديث ومتوائمة مع ثقافتنا وثوابت قيمنا ... إلى برامج إضافية وأنشطة منهجية لتعزز كلا البرنامجين باللغتين العربية والإنجليزية، وختاماً ... نستشرف لميار مستقبلاً رائعاً أفقه السماء وسماؤه الإبداع.

سائلين من المولى عزّ وجلّ السداد والتوفيق.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.